الندوة

تتمثل في اختيار موضوع له بعد اقتصادي قوي متعلق بالسينما و بالمجال السمعي و البصري، ويتم تنظيم أربع لقاءات حوارية متكونة من خبراء دوليين وكبار المسؤولين في المجال المحدد واقتراح توصيات للدول العربية والافريقية.

في عام 2018 ، كان الموضوع "الآليات المبتكرة لدعم إنتاج الأفلام ، على سبيل المثال: Le Tax" Shelter" ، وهو موضوع ناقشه خبراء عالميون في هذا المجال ، بالإضافة إلى خبراء في الاقتصاد وصانعي القرار السياسي. و كان حكيم بن حمودة ، وزير الاقتصاد والمالية السابق في تونس، منسق هذه الندوة الدولية.

في عام 2019 ، الموضوع الذي تم اختياره هو "تشريعات حقوق التأليف و انعكاساتها الاقتصادية على المؤلفين" بحضور جمعيات حقوق التأليف والنشر التونسية والعربية والافريقية والأوروبية ، فضلاً عن خبراء دوليين في هذا المجال والمؤلفيين المعنيين بالأمر (مخرجين، سيناريست، موسقيين،...).